مع بدء ليالي العشر الأواخر في رمضان أطلقت العون المباشر حزمة من مشاريعها الخيرية بتخصيص مشروع لكل ليلة، وقد حظيت هذه الحملة بالدعم الكبير من أهل الخير، حيث تستمر سنويا منذ العام ٢٠١٧
وكان حرص الجمعية على أن تكون كل ليلة مخصصه لمشروع ذو أثر ممتد، فتنوعت المشاريع بين تعليمية، تنموية، إغاثية، توعوية وصحية

تهدف العون المباشر من خلالها لتحقيق تغيير حقيقي يلامس حياة أكثر من 80,000 من سكان المناطق الفقيرة في افريقيا ويكون داعما لتطور هذه المناطق بتنمية على جميع الأصعدة، محققة بذلك رؤيتها بمحاربة الجهل والفقر والمرض في افريقيا واليمن

ويشارك أهل الخير في المشاريع من خلال قنوات عديدة بالتبرع عبر الموقع الالكتروني وقنوات التواصل الاجتماعي وكذلك فرع الجمعية المنتشرة في المحافظات الخمس، وتتقدم العون المباشر بالشكر والامتنان لإدارة الجمعيات الخيرية في وزارة الشؤون الاجتماعية لحسن متابعتها التي حققت تطورا كبيرا في رفع جودة العمل الخيري في الكويت. متمنيه ان يديم الله الخير على البلاد ويدفع عنها كل سوء ويجعل الخير رمزا مميزا باقيا لدولة الكويت