انطلقت أعمال جمعية العون المباشر في مكافحة وباء كورونا في إفريقيا منذ نهاية شهر يناير، بتجهيز اجراءات ونظم لمكاتب الجمعية في الميدان، لتوجيه الموظفين لأفضل السبل للوقاية وحماية جميع شركاء الجمعية في الدول، بالاضافة لتوجيهات بتسيير جميع جهود الجمعية في سبيل دعم الجهود الحكومية في مكافحة الوباء و تأمين المجتمعات بالذات الفقيرة، من خطر الاصابة بالعدوى
وقد تحقق على شكل تواصل سريع مع الوزارات المعنية، وتمكين المكاتب الميدانية من إطلاق العديد من البرامج والأنشطة الداعمة لنشر الوعي وحماية الأفراد

*مرفق تقرير بما تم حتى الآن، ولا تزال الجهود مستمرة في جميع الدول لحين تجاوز مرحلة الخطورة بإذن الله