مخيم النور 51

868
100%
قيمة المشروع 16,000 KD
المدفوع 16,005 KD
المتـبـقي 0 KD
 

يتسبب مرض الساد (المياه البيضاء) بما يقارب 50% من حالات العمى و 33% من حالات ضعف الرؤية في العالم، كما أنه يحدث بنسبة 10-40 لكل 100.000 طفل في الدول النامية، وبنسبة 1-4 لكل 100.000 طفل في الدول المتقدمة، وتصبح الإصابة بالساد أكثر احتماليّةً عند التقدم في العمر. 

تتصدر إفريقيا عدد الإصابات بالساد عالمياً، حيث يوجد نحو 33 مليون شخص في إفريقيا ينتظرون الخضوع لعمليات جراحية للشفاء من مرض "الساد". كما أنه يصاب نحو 19000 طفل كل عام بمرض الساد في نفس القارة.  

 

انطلاقا من إمكانية التعافي من هذا المرض بمبلغ زهيد، الأمر الذي يدفع العون المباشر لإنشاء مخيمات العيون في العديد من المناطق الفقيرة بشكل مستمر، لما له من أثر في تغيير حياة الفرد، من شخص عاجز عن العمل، إلى شخص بصير قادر على العمل، وإعالة أسرته وتنمية مجتمعه. 
 

يشمل مخيم العيون:  

  • فحص العيون 
  •  تصحيح البصر بالنظارات الطبية 
  • إتمام العمليات إذا احتاجت الحالة 
  • تقديم العلاج المناسب لكل حالة 

وذلك من خلال طاقم طبي له خبرة طويلة في العلاج والفحص وإتمام العمليات 

 

"استمرار تفاعل متبرعي العون مع هذه المشاريع، يساهم بشكل كبير في استمرار وصول مخيمات العيون إلى مناطق فقيرة ونائية أكثر في إفريقيا"

 

 

 
 
 
الصورة مثال لشكل المشروع وليس بالضرورة أن تكون مطابقة له.
تضمن الجمعية في حال عدم إقامة المشروع لأي سبب من الأسباب، إقامة نفس المشروع في دولة أخرى.