استفادت أكثر من 3700 أسرة موريتانية محتاجة من برنامج إفطار الصائم وزكاة الفطر 2010، الذي تقوم عليه جمعية العون المباشر ضمن برامجها التنموية المتعددة في المجتمعات الأفريقية الفقيرة.

وقال مدير عام جمعية العون المباشر السيد عيسى بورحمة أن البرنامج استهدف أمهات الأيتام، ومعيلات الأسر الفقيرة، وذوي الاحتياجات الخاصة، مؤكداً حرص الجمعية على “أن تصل المؤن إلى المستفيدين فى مناطقهم مهما قابلها من مصاعب فى السفر وأن توزّع الافطارات عليهم بشكل يحفظ كرامتهم وإنسانيتهم.”

وأضاف بورحمة أن جمعية العون المباشر وزّعت على هذه الأسر سلات غذائية تحتوي كل منها على10  كيلو من الأرز،و 5 كيلو من السكر، و3  لتر من الزيت وهي تكفي كل أسرة لمدة تتراوح من 7 أيام إلى 10 أيام.

وأكد بورحمة اصرار الجمعية “على استمرار تنفيذ أضخم مشروع إفطار صائم في موريتانيا للعام الثالث على التوالي، تمت خلالها تقديم سلة الإفطار لما يقارب ستة ألاف أسرة صائمة.”

ومن الجدير بالذكر أن جمعية العون المباشر هي امتداد للجنة مسلمي أفريقيا التي باشرت أعمالها الخيرية في قارة أفريقيا عام 1981 كمؤسسة تطوعية غير حكومية، وقد تم اعتماد المسمى الجديد للجمعية عام 1999. وتهتم الجمعية بالتعليم بكل أنواعه كوسيلة أساسية لتغيير الوضع المأساوي الذي يعيشه الإنسان في افريقيا، رافعين شعار (التعليم حق مشروع لكل طفل في افريقيا).

.