قامت جمعية العون المباشر الكويتية ، وفي إطار اضطلاعها بمسئولياتها الاجتماعية وأداء رسالتها الإنسانية ، بتوزيع الملابس والأحذية في عدد من الولايات في جنوب موريتانيا لصالح نحو 6300 أسرة.
وأوضحت الجمعية في بيان صحفي أنها قامت بتوزيع هذه المساعدات المعيشية على الأحياء والمناطق الفقيرة في موريتانيا ، وذلك من خلال مكتب التدخل الإغاثي ، سواء بالتدخل منفردا أو عن طريق تنظيم برامج تعاون مع جمعيات المجتمع المدني المحلية والمشهود لها بحسن السيرة على المستوى الإنساني .
وقد كان من ضمن الملابس الموزعة ملابس شتوية  لمساعدة الفقراء على مواجهة برد الشتاء لهذا الموسم ، والى جانب ذلك تم توزيع كميات من الأحذية على السكان هناك وخاصة الأطفال ، كما تم توزيع كمية من التمر لكل أسرة
ونوهت جمعية العون المباشر إلى أن هذه المساعدات والمعونات كان لها الأثر الطيب في كسوة الفقراء وإدخال السرور على قلوب الأطفال منهم ، وبخاصة أن معظم التوزيعات تمت فى أيام البرد القارص ، حيث استفاد منها الكثير من الأطفال  ولاسيما الأطفال الدارسين في  المدارس القرآنية.
وفي ختام بيانها الصحفي ، جددت الجمعية التزامها ومواصلتها لجهود الإغاثة والمساعدة الإنسانية لإدخال البهجة وبث الأمل في قلوب ونفوس جميع الفقراء والمحتاجين في مختلف الدول الأفريقية التي تعمل بها .