برعاية كريمة من سمو رئيس مجلس الوزراء الشيخ جابر المبارك وبحضور وزير التجارة والصناعة أنس الصالح ، نظمت جمعية العون المباشر مؤخراً ” منتدى الاستثمار في أفريقيا ” الذي جاء متزامناً مع القمة العربية الأفريقية الثالثة التي انعقدت في الكويت تحت شعار ” شركاء في التنمية والاستثمار”.
وقال وزير التجارة والصناعة أنس الصالح في كلمة ألقاها في افتتاح المنتدى نيابة عن سمو رئيس مجلس الوزراء جابر المبارك: ” ان (منتدى الاستثمار في أفريقيا) يمثل ترجمة للشعار الذي أطلقته القمة العربية الأفريقية الثالثة في الكويت (شركاء في التنمية والاستثمار)، ويتيح الفرصة لتحقيق شراكة فعالة بين القطاع الخاص والعام بما يدعم جهود اعادة البناء والتعمير في الدول الافريقية على الاصعدة كافة .
وأضاف : “أن التطورات الاقتصادية في السنوات الخمس الماضية كشفت أن قارة أفريقيا بقدر ما تتعرض اليه من مصاعب الا انها تحوي فرصا واعدة للمستثمرين”
وأكد الوزيرفي كلمته على أهمية التكامل في الادوار بين الحكومات والقطاع الخاص لتحقيق التنمية المنشودة “وهو ما يوليه قادة الدول العربية والأفريقية عناية خاصة ويمثل محورا رئيسيا على جدول أعمال القمة”.
وشدد الوزير في كلمته على أهمية الاستثمار في قطاع البنية التحتية بأفريقيا “كقطاع قائد للتنمية الاقتصادية الشاملة فى القارة حيث تبين الدراسات وجود 800 مشروع بنية أساسية يجري العمل فيها هناك في القطاعات كافة بإجمالي استثمارات قدرها 700 مليار دولار أمريكي “.
واوضح الوزير ان ما انفقته الكويت في أفريقيا من خلال أنشطة الصندوق الكويتي للتنمية بلغ 4ر6 مليار دولار في ترجمة عملية لذلك الالتزام طويل الأجل نحو هذه القارة.
كما أشار الى أن زيادة اقبال المستثمرين من سائر أنحاء العالم على مختلف مجالات الاعمال في افريقيا “يؤكد صحة توجهنا وسائر المجموعة العربية نحو بناء شراكة طويلة الأجل مع القطاعين العام والخاص في الدول الافريقية”.

من جهته استعرض د. عبد الرحمن المحيلان رئيس مجلس إدارة جمعية العون المباشر تاريخ الشراكة بين الكويت والقارة الأفريقية وقال ” أن التجار وصلوا إلى أبعد ميناء في افريقيا وان قارة افريقيا كانت شريكة في نمو الكويت”.
وأضاف أن د. عبدالرحمن السميط – رحمه الله – مؤسس جمعية العون المباشر ترك بصمات واضحة منذ تأسيس الجمعية استفادت منها دول عدة ولا يزال يستفيد منها الكثير من الناس والفقراء في أفريقيا موضحا ان رؤية جمعية العون المباشر قد تغيرت حيث وضعت استراتيجية للاستثمار في العنصر البشري لضمان استمرار عجلة الحياة.

وشدد المحيلان على ضرورة عدم اغفال تجارب الكويت في قارة افريقيا ومنها تجارب الاستثمار لجمعية العون المباشر وقال “اننا نضع كل تجاربنا وخبراتنا في القارة الافريقية للجميع سواء شركات أو المنظمات المانحة أو غيرها” لافتاً النظر إلى ان أهم محاور الاستثمار المطلوبة في قارة أفريقيا خمسة، وهي: المياه، والتعليم، والصحة، والطاقة، والزراعة”

من جانبه قال فيصل الزامل رئيس اللجنة التحضيرية للمنتدى وعضو مجلس إدارة جمعية العون المباشر: “أن المنتدى فرصة لالتقاء المستثمرين وشركات الاستثمار مع المسئولين عن الاستثمار والمؤسسات المانحة في الكويت لتبادل الآراء واختيار أفضل الفرص للاستثمار في مجالات التنمية في القارة الأفريقية”.

واضاف الزامل في كلمته في افتتاح المنتدى “أن توجه المستثمرين نحو قارة افريقيا سيشكل خطوة استراتيجية تحمل في طياتها الكثير من الآمال والتطلعات والمنافع في آن واحد وستسهم في تامين الاستثمارات الأجنبية المباشرة عبر توسيع نطاق عمليات الإنتاج مع توفير المزيد من فرص العمل إضافة إلى تحسين دخل الأفراد والمجتمعات الأفريقية المعيشية بصفة عامة”.

وأشار الزامل إلى أن جمعية العون المباشر بدأت منذ ثلاثين عاما بهدف تقديم كل ما هو جديد ومفيد للارتقاء بالقارة الأفريقية التي تظهر المؤشرات الاقتصادية جاذبيتها كقوة اقتصادية ناشئة ستشكل عنصراً جديداً في حركة نمو الاقتصاد العالمي في السنوات المقبلة كونها تمتاز بالموقع الجغرافي المميز والعمالة الرخيصة والامكانات الميسرة والسهلة.

وأوضح الزامل ان جمعية العون المباشر طرحت 4 تطبيقات استثمارية ناجحة في أفريقيا هي الاستثمار في مجال الطاقة والتعليم والصحة والزراعة.

يذكر أن المنتدي قد عقد على هامش القمة العربية الأفريقية الثالثة التي انعقدت مؤخراً في الكويت، كما شارك في المنتدى عدد من الجهات الإقتصادية الفاعلة منها البنك الإسلامي للتنمية ممثلا في مؤسسة ضمان الاستثمار، والمجموعة البترولية المستقلة، بالإضافة إلى عدد من الشركات التي عرضت تجاربها الناجحة في القارة الافريقية.

لمزيد من التفاصيل اضغط على الرابط التالي