45 عملية جراحية ويهدف إلى تدريب الجراحين المحليين

اختتمت جمعية العون المباشر المخيم الجراحي الذي نفذته الجمعية في دولة بوركينا فاسو خلال الفترة من 23 مايو وحتى 28 مايو الماضي 2016، وذلك في إطار استراتيجية العون المباشر في دعم المرضى الفقراء ورفع المعاناة عنهم واستهداف تدريب الكادر الطبي المحلي بالدول الإفريقية من خلال دعوة واستضافة فرق طبية متخصصة.

عقد المخيم في المستشفى العام في العاصمة واغادوغو بمشاركة فريق طبي متطوع من الجزائر الشقيق برئاسة الدكتور إدريس ربوح بدعوة من جمعية العون المباشر، حيث ضم المخيم العديد من التخصصات الطبية مثل الطب العام والجراحة والأورام وجراحة الوجه والكفين والرقبة والترميم وجراحة العظام والنساء والتوليد بالإضافة إلى التخدير والإنعاش الطبي.

وكان الهدف الرئيسي من المخيم إجراء العمليات شديدة التعقيد حيث تم إجراء 45 عملية جراحية لاستئصال أورام ليفية للرحم واستئصال الرحم واستئصال السرة السرطانية واستئصال أورام الثدي واستئصال الزائدة الدودية واستئصال أورام الفك السفلي والعلوي وترميم الأنف والأورام السرطانية في الوجه ومعالجة التحام الفك السفلي بالجمجمة وسوء الالتحام والانجبار في الساق، إضافة إلى عمليات أخرى لمعالجة جروح المثانة والمستقيم وغيرها.

وركز المخيم على عنصر التدريب حيث حرص الفريق الطبي على إشراك بعض الجراحين المحليين مباشرة وتوجيههم بعد تلقيهم كل المعلومات النظرية قبل كل عملية ثم التطبيق المباشر.

وقد حظي المخيم باهتمام رسمي لافت حيث شارك وكلاء وزارة الصحة والشئون الاجتماعية بالإضافة إلى جامعة واغادوغو بتكريم الوفد الطبي، بالإضافة إلى الاهتمام الإعلامي الكبير من قبل وسائل الإعلام المختلفة في بوركينا فاسو، حيث حضرت العديد من القنوات التلفزيونية وأهمها قناة RTB وBFI وجريدة SEDWAYA وقناة OMEGA FM  التي قامت بنقل الحفل الختامي مباشرة على الإنترنت.