أعلنت جمعية “العون المباشر” الكويتية اعتزامها توزيع 30 ألف أضحية في 28 دولة أفريقية ضمن مشروعالأضاحي هذا العام بهدف تفعيل مبادئ التكافل الاجتماعي وإحياء هذه الشعيرة المباركة وسد احتياجات الأسر الفقيرة في تلك الدول.

وقال رئيس مجلس إدارة الجمعية الدكتور عبد الرحمن المحيلان إن الجمعية تنوب عن المتبرع في شراء الأضحية وذبحها، وإن هناك وقفا خاصًا للأضاحي ستطرحه الجمعية بقيمة مساهمة للوقف الواحد تبلغ 300 دينار كويتي ينفق من ريعه على تنفيذ هذا المشروع، بالإضافة إلى التبرع النقدي للأضحية بمبلغ يتراوح بين 50 و160 دينارًا.

وأشار إلى أن مشروع الأضاحي من المشاريع الموسمية المهمة التي تقيمها الجمعية ويستفيد منها المهتدون الجدد وفقراء المسلمين، مؤكدًا أن الجمعية تراعي في تنفيذ المشروع سياسة اختيار الأماكن الأشد فقرا والأكثر كثافة بغية تحقيق الهدف من المشروع، وذلك بالتنسيق والتعاون مع الجهات الخارجية التي تعمل مع الجمعية وتزودها بالمعلومات اللازمة، علاوة على الزيارات الميدانية التي تقوم بها الجمعية لتفقد عملية تنفيذ هذا المشروع.