السفير مؤمن: ” العون المباشر” منارة العمل الإنساني بأفريقيا

أثنى سفير جمهورية جيبوتي في دولة الكويت السفير محمد علي مؤمن على جهود جمعية العون المباشر والتي كانت لها الريادة وقصب السبق في تحسس معاناة ومشكلات شعوب القارة الأفريقية من فقر وجهل وأمراض, ومن ثم التصدي لها والمسارعة إلى مدّ يد العون والمساعدات الإنسانية من صحية وتعليمية ومعيشية وغيرها إلى هذه الشعوب, لتخفيف حدة المعاناة والتحديات الخطيرة التي تضرب دول القارة, مؤكداً على الدور الإيجابي والفعال الذي تنهض به دولة الكويت و بعض المنظمات الإنسانية والجمعيات الخيرية الكويتية, وفي مقدمتها ” العون المباشر”, في تقديم مختلف أنواع المساعدات, وإقامة عدد من مشروعات البنية التحتية لدول وشعوب أفريقيا. و أضاف بأن هذا ليس بغريب ممن أميرهم حضرة صاحب السمو الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح قائد العمل الإنساني حفظه الله و رعاه وعاصمة بلده مركز للعمل الإنساني وخاصة أن الشعب ألكويتي الشقيق جبل على فعل الخير منذ نشأة الكويت.

جاء ذلك في كلمة السفير التي ألقاها خلال مأدبة العشاء التي أقامها السبت الماضي في فندق النخيل, تكريماً لفريق الأمل الطبي الذي زار جمهورية جيبوتي لعامين متتاليين, وتقديراً للجهد الكبير الذي بذله أعضاء الفريق في تقديم المساعدات الطبية المختلفة للمستحقين والمحتاجين وإجراء عمليات جراحية متنوعة من قبل أطباء متخصصين في مختلف المجالات, ومساعدة هؤلاء المرضى على المضي قدماً في حياتهم بعد تماثلهم للشفاء.
وأضاف السفير مؤمن بأن ما تقوم به جمعية العون المباشر ليس بغريب عليها, فقد عودتنا على تقديم العون والمساعدة لإخوانهم في أفريقيا عموماً, وفي جمهورية جيبوتي خصوصاً, ودائماً ما كانت منارة يستهدي بها في العمل الإنساني من خلال مؤسسها الدكتور عبد الرحمن سميط رحمه الله, وما هذا التكريم الرمزي إلا لتقديم الشكر والعرفان بالجهود الصادقة للجمعية ولفريق الأمل الطبي الخامس والسادس, عملاً بالحديث الشريف ” من لا يشكر الناس لا يشكر الله”, ثم قدم السفير مؤمن درعاً تذكارية لممثل ” العون المباشر” وفريق الأمل الطبي/ الدكتور هشام بورزق عرفاناً بالجهود التي بذلها الفريق الطبي المشارك في مخيم الأمل وإنقاذهم حياة المئات من أبناء جيبوتي, وتقديم الرعاية وكافة المستلزمات الطبية لهم. هذا وعبر السفير عن تمنياته بأن يرى في عاصمة بلده مكتب للعون المباشر مما يرفع من مستوى التعاون بين الجانبين.

وحضر الحفل بالإضافة إلى أعضاء الفريق، بعض أعضاء السفارة وعدد من المدعوين وبعض ممثلي الجمعيات الخيرية في الكويت مثل الرحمة العالمية.

الجدير بالذكر أن جمعية العون المباشر أقامت عدداً من مخيمات الأمل الطبية في كل من كينيا وغامبيا والصومال وتنزانيا ومخيمي الأمل الطبيين الخامس والسادس في جمهورية جيبوتي الشقيقة عامي 2014 – 2015, وذلك تحقيقاً لأهدافها وتماشياً مع استراتيجياتها في محاربة الفقر والجهل والمرض في قارة أفريقيا, وتقديم المساعدات الطبية المختلفة للمستحقين والمحتاجين, وإجراء عمليات جراحية من قبل أطباء متخصصين في مختلف المجالات, وتوزيع نظارات طبية وأدوية بهدف تخفيف معاناة المرضى.